منتديات الشعاع الأزرق

معـاً لِنَـرْتـَقيِ
 
الرئيسيةس .و .جدخولالتسجيل

شاطر | 
 

 ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!

اذهب الى الأسفل 
كاتب الموضوعرسالة
A.N.JELL
عضو مميَّز
عضو مميَّز
avatar

انثى عدد المساهمات : 253
تاريخ التسجيل : 16/09/2009

مُساهمةموضوع: ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!   الإثنين أغسطس 15, 2011 9:47 am



السَّلَامُـ، عليكُمُ و رحمةُ الله تعالَى و بركـــاتُهُـ،/


••

في أحد المستشفيات كان هناك مريضين هرمين في غرفة واحدة ، كلاهما معه مرض عضال

أحدهما كان مسموحاً له بالجلوس في سريره لمدة ساعة يوميا بعد العصر..،

ولحسن حظه فقد كان سريره بجانب النافذة الوحيدة في الغرفة ..،

أما الآخر فكان عليه أن يبقى مستلقياً على ظهره طوال الوقت

كان المريضان يقضيان وقتهما في الكلام، دون أن يرى أحدهما الآخر ..؛ لأن كلاً منهما كان مستلقياً

على ظهره ناظراً إلى السقف..؛ يتحدثان عن أهليهما ، و عن بيتهما، وعن حياتهما، وعن كل شيء ..


وفي كل يوم بعد العصر، كان الأول يجلس في سريره حسب أوامر الطبيب، وينظر إلى النافذة ..،

ويصف لصاحبه العالم الخارجي ، و كان الآخر ينتظر هذه السَّاعة كما ينتظرها الأول ؛

لأنها تجعل حياته مفعمة بالحيويَّة وهو يستمعُ لوصف صاحبه للحياة في الخارج.../

ففي الحديقة كان هناك بحيرة كبيرة يسبح فيها البط

والأولاد صنعوا زوارق من مواد مختلفة وأخذوا يلعبون فيها داخل الماء

وهناك رجل يؤجِّر المراكب الصغيرة للناس يبحرون بها في البحيرة ..،

والجميع يتمشى حول حافة البحيرة ...

وهناك آخرون جلسوا في ظلال الأشجار أو بجانب الزهور ذات الألوان الجذابة..!!

ومنظر السماء كان بديعا يسر الناظرين!..

وفيما يقوم الأول بعملية الوصف هذه ينصت الآخر في ذهول لهذا الوصف الدقيق الرائع..!!

ثم يغمض عينيه ويبدأ في تصوُّر ذلك المنظر البديع للحياة خارج المستشفى ..!

وفي أحد الأيام وصف له عرضاً عسكرياً .. ورغم أنه لم يسمع عزف الفرقة الموسيقية ،

إلا أنه كان يراها بعيني عقله من خلال وصف صاحبه لها .../

ومرت الأيام والأسابيع وكل منهما سعيد بصاحبه ....

وفي أحد الأيام جاءت الممرضة صباحاً لخدمتهما كعادتها،

فوجدت المريض الذي بجانب النافذة قد قضى نحبه خلال الليل ..!

ولم يعلم الآخر بوفاته إلامن خلال حديث الممرضة عبر الهاتف وهي تطلب المساعدة لإخراجه من الغرفة

فحزن على صاحبه أشد الحزن ..، وعندما وجد الفرصة مناسبة ..

طلب من الممرضة أن تنقل سريره إلى جانب النافذة ، ولما لم يكن هناك مانع فقد أجابت طلبه


ولما حانت ساعة بعد العصر وتذكر الحديث الشيق الذي كان يتحفه به صاحبه انتحب لفقده ..!

ولكنه قرر أن يحاول الجلوس ليعوض ما فاته في هذه الساعة ....

وتحامل على نفسه وهو يتألم ، ورفع رأسه رويداً رويداً مستعيناً بذراعيه ..،

ثم اتكأ على أحد مرفقيه وأدار وجهه ببطء شديد تجاه النافذة لينظر العالم الخارجي

وهنا كانت المفاجأة ..!!!

لم ير أمامه إلا جداراً أصم من جدران المستشفى ..!!!

فقد كانت النافذة على ساحة داخلية..،

نادى الممرضة وسألها إن كانت هذه هي النافذة التي كان صاحبه ينظر من خلالها،

فأجابت إنها هي ؛ فالغرفة ليس فيها سوى نافذة واحدة ..!!

ثم سألته عن سبب تعجبه، فقص عليها ما كان يرى صاحبه عبر النافذة وما كان يصفه له

كان تعجب الممرضة أكبر ؛ إذ قالت له: و لكن المتوفى كان أعمى..!!

ولم يكن يرى حتى هذا الجدار الأصم..!!!

ولعله أراد أن يجعل حياتك سعيدة حتى لا تُصاب باليأس فتتمنى الموت ..!!

••

ألست تـُسعد إذا جعلت الآخرين سعداء؟!

إذا جعلت الناس سعداء فستتضاعـف سعادتك،
و لكن إذا وزعـت الأسى عـليهم فسيزداد حزنك..!!
إن الناس في الغالب ينسون ما تقول..،
وفي الغالب ينسون ما تفعل ..،
ولكنهم لن ينسوا أبداً الشعور الذي أصابهم من قِبلك
تعلم أصول السعادة الصحيحة ثم أسسها في نفسك ثم أوصلها للآخرين
فهل ستجعلهم يشعرون بالسَّعادة أم غير ذلك ؟!!
و سَّادةُ الحياة ،همْ مّنْ يجعلوُن مّنَ السَّعَّادة فِي حُبّ الله عزَّ و جلَّ




قصَّة قَصيرة .. تَحملُ معانٍ عظِيمة ..!!!
لستُ متأكدّة ..، ربّما تكونُ هذه القصَّةُ حقيقيّة و ربمَّا لا ../
لكنَّها تحملُ معانيِ جميلة تُحركُ القلب ..، لذلكَ نقلتُها لكم أحبَتِي فيِ الله
فماَ أجمل أنْ تبذل كلّ جهدكَ كيْ تُسعد الآخرين ..
أهلك ، أصحابك و كلّ الأشخاص المُهمين في حياتك

حقاً مّن السَّعادة أنْ تُسعد الآخرين ..!!

دُمتمْ في ظلّ صّحةٍ و أمانٍ ||



الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
آية
مُشرِفـة
مُشرِفـة
avatar

انثى عدد المساهمات : 825
تاريخ التسجيل : 14/05/2011
الموقع : جهاز الحاسوب

مُساهمةموضوع: رد: ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!   الإثنين أغسطس 15, 2011 12:52 pm

السلام عليكم

لا اعرف ما اقول يا اختى فقد
انبهرت بذلك الشخص
سبحان الخالق البارىء
انت مبدعة يا حلوة
ننتظر جديديك المميز
سلامي لك

التوقيـع ..،/
/
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
راية الاسلام
عضو فعَّال
عضو فعَّال
avatar

انثى عدد المساهمات : 121
تاريخ التسجيل : 22/01/2011

مُساهمةموضوع: رد: ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!   الإثنين أغسطس 15, 2011 3:24 pm

قصة اكثر من رائعة وفيها معاني جليلة شكرا اختي لانك شاركتنا قراءتها بوركت
فلتكن حياتنا مصدر لسعادة الآخرين لا لتعاستهم
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
RAY
المديــرة العــامة
المديــرة العــامة
avatar

انثى عدد المساهمات : 1588
تاريخ التسجيل : 09/08/2009
الموقع : تَحْتَ ظِلِّ القَمَرْ

مُساهمةموضوع: رد: ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!   الثلاثاء أغسطس 16, 2011 5:04 am



و عليكم السلام ورحمة الله و بركاتهُ

كم هي مؤثرة ..سبحان الله
عجبتُ لأمر ذلكَ الرجل و تفكيره
حقا .. فالسعادة أن تسعد من حولكـ
شكرا بقدر روعتكـ عزيزتي
باركـَ الله بجهودكـ

حفظكِ الله

التوقيـع ..،/


الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
http://blueray.ahlamontada.com
أنآجر الياسمين
عضو في أوَّل المشوار
عضو في أوَّل المشوار
avatar

انثى عدد المساهمات : 29
تاريخ التسجيل : 07/08/2011
الموقع : ♥ avec ♥ tasuku j le Kiiiiiiif ♥

مُساهمةموضوع: رد: ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!   الثلاثاء أغسطس 16, 2011 10:51 am

السلآمُ عليكم و رحْمَـةً من البـآرىء ،،

أنجِل ، ماأعـذب قصتـك و ما أهطل قلَمـك

لمدادكـِ هاهُنـا وقعً متفرد ،،

لآ سعـادة أكملُ من أن ترسمَ البسمة على ثغر الآخـر

إنّهـآ سعادة لا يستشفهـا سوى كريمِ السجايـآآ


فسلمت شمائلكـِ ، أبدعتـِ بحق يا مـلآكـ ،،


طبتـِ و طابـَ ممشـآكـِ ,
الرجوع الى أعلى الصفحة اذهب الى الأسفل
 
ماَ وَراء النَّافذةِ ..!!
الرجوع الى أعلى الصفحة 
صفحة 1 من اصل 1

صلاحيات هذا المنتدى:لاتستطيع الرد على المواضيع في هذا المنتدى
منتديات الشعاع الأزرق :: المنتديات العامة :: المُنتدَى العَامْ-
انتقل الى: